كيروش: اللحظات الصعبة تُظهر الرجال الأقوياء.. ومستعدون للقتال بقوة وأداء أفضل

أكد البرتغالى كارلوس كيروش المدير الفني لمنتخب مصر، أنه يشعر بالألم والحزن بعد خسارة منتخب مصر أمام نيجيريا، في المباراة التي جمعتهما أمس الثلاثاء، في إطار الجولة الأولى في دور المجموعة بأمم أفريقيا المقامة حاليا في الكاميرون.

وكتب كارلوس كيروش عبر حسابه على موقع "تويتر": "نشعر بالألم والحزن، ولا شك فى ذلك لأننا نريد دائمًا الأداء الجيد وتقديم السعادة لمعجبينا وأصدقائنا وعائلاتنا. نحن فخورون بالتزامنا ونريد أن نجعل الناس فخورين بنا".

وأضاف كيروش: "تظهر اللحظات الصعبة أن الرجال الأقوياء حقًا يقفون معًا، وأكثر اتحادًا وأقوى. تُظهر اللحظات الصعبة أن فريقًا واحدًا متحدًا ومستعدًا للقتال بقوة، وأداء أفضل، والنجاح دائمًا.. أيها الرجال، فلننتقل إلى مسؤوليتنا وأهدافنا الرئيسية!".

وخسر منتخب مصر بهدف نظيف أمام نيجيريا، الذى حصد أول نقاط له وتصدر المجموعة، فى الوقت الذى تعادل فيه مع منتخب السودان وغينيا بيساو بدون أهداف، ليتقاسم نقاط المباراة ويحتلان المركز الثانى والثالث خلف المتصدر نيجيريا.

مع بداية المباراة منح الفريق النيجيرى الاستحواذ لمنتخبنا الوطنى، مع العمل على التأمين الدفاعى لمنع الفراعنة من عبور منتصف الملعب، وفى الدقيقة 6 سقط أكرم توفيق بعدما تعرض لإصابة فى الركبة ليتدخل الجهاز الطبى، ولم يستطع أكرم استكمال المباراة ليخرج ويحل بدلاً منه محمد عبد المنعم فى الدقيقة 11 من عمر اللقاء.

وفى الدقيقة 26 شن المنتخب النيجيرى أخطر هجمات المباراة بعدما سدد موسيس سيمون كرة جاءت فى شباك مرمى منتخب مصر من الخارج، وفى الدقيقة 30 سجل كيليتشى إيهانتشو هدف تقدم منتخب نيجيريا.

فى الدقيقة 37 كاد منتخب نيجيريا أن يسجل الهدف الثانى بعدما مر اللاعب من بين مدافعين مصر، إلا أن محمد الشناوى أمسك بالكرة فى الوقت المناسب، وفى الدقيقة 39 سدد أولا آينا كرة صاروخية مرت بجوار القائم.

مع بداية الشوط الثانى أجرى كيروش تبديل اضطرارى ثانى بخروج أحمد فتوح ونزول أيمن أشرف بدلاً منه، وفى الدقيقة 48 كاد المنتخب النيجيرى تسجيل الهدف الثانى، إلا أن محمد الشناوى أنقذ مرماه من هدف محقق.

وفى الدقيقة 71 أهدر محمد صلاح فرصة هدف محقق بعدما حاول أن يمرر الكرة من فوق قدم حارس المرمى، بعدها بدأ منتخب نيجيريا استعادة سيطرته على المباراة.

وفى الدقيقة 81 سقط أحمد سيد زيزو داخل منطقة جزاء نيجيريا، وطالب لاعبو المنتخب المصرى باحتساب ركلة جزاء إلا أن حكم الفار احتسب خطأ على زيزو.

وفى الدقيقة 84 حصل منتخب مصر على أول ضربة ركنية فى المباراة، ولم يستغلها اللاعبون لتسجيل هدف التعادل، وفى الدقيقة 90 خرج محمود الونش ودخل محمد شريف بدلاً منه.

شات مصراوى | شات مصراوي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

قم بالغاء منع الاعلانات