الإسكان تناقش مع البنك الأوروبى تمويل مشروعات التكيف مع التغيرات المناخية

التقى الدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، مسئولى البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، لمناقشة موقف المشروعات الممولة حالياً من البنك، والمشروعات التي يرغب البنك فى المشاركة بها. وأوضح الدكتور سيد إسماعيل، في بيان صحفي، اليوم الجمعة، أن المشروعات التي يمولها البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، تشمل، تطوير الصرف الصحي للقري الملوثة لبحيرة قارون بمحافظة الفيوم، وخدمات الصرف الصحى بكفر الشيخ، بينما تشمل المشروعات التي يرغب البنك فى المشاركة بها مستقبلاً، مشروعات إدارة الحمأة بمحطات معالجة الصرف الصحي. وأشار نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، إلى أنه تمت مناقشة سبل التعاون، ورغبة البنك فى المشاركة بمؤتمر الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية للتغيرات المناخية COP27، حيث أبدى البنك رغبته فى تكثيف الدعم لمكافحة التغيرات المناخية على مستوي العالم، ولاسيما مصر، وتم تقديم مقترح للتعاون مع الدولة المصرية من خلال تمويل للتكيف مع التغيرات المناخية. وأضاف، أنه تم التأكيد على ضرورة عقد اجتماعات ثنائية مع البنك، للنظر في تحديث وتطوير سياسته وإجراءاته في مصر، لمواكبة التطور والطفرة والمتغيرات التي حدثت في مصر، ومنها المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لتطوير الريف المصري، حتي يتسني تنفيذ المشروعات الممولة من شركاء التنمية بأعلي كفاءة ممكنة. ووجه الدكتور سيد إسماعيل، الدعوة للبنك للمشاركة في الاستراتيجية القومية لقطاع مياه الشرب والصرف الصحى بجمهورية مصر العربية 2050، مؤكداً ضرورة وضع آلية طويلة المدى للمشاركة مع البنك، للنهوض بهذا القطاع من خلال تقديم نوعية جديدة للتدريب، لرفع المهارات، ورفع كفاءة العاملين بالقطاع.
شات مصراوى

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه:

أنت تستخدم إضافة Adblock

قم بالغاء منع الاعلانات